Ad
أحمد الحاج حسن يعلن استقالته من إدارة البنك الوطني
بتاريخ 2020-9-16- تاريخ التحديث الأخير 2020-9-16
newsGallery-16002527989901.jpeg

أحمد الحاج حسن

رام الله-أخبار المال والأعمال-أعلن أحمد حاج حسن، اليوم الأربعاء، استقالته من منصبه كمدير عام للبنك الوطني.

وقال في رسالة وجهها لزملائه، "مررنا سوياً بتجارب متعددة، كانت في أغلبها قصص نجاح حتى وصل البنك الى حيث هو الآن، واحد من أكبر المؤسسات المصرفية في فلسطين، ينافس باقتدار كبرى المؤسسات المصرفية التي سبقته بعقود في التأسيس والعمل.. اليوم وصلت إلى قناعة أن الخيار الأفضل للمؤسسة ولي هو أن اسلم الأمانة الى أصحابها، لذلك تقدمت باستقالتي الى السيد رئيس مجلس الإدارة الذي وافق عليها مشكورا".

ولم يصدر أي تعقيب رسمي عن البنك على موضوع الاستقالة، علمًا أن مجلس إدارة البنك عقد اليوم الأربعاء اجتماعا للإطلاع على آخر التطورات المتعلقة بالحدث التشغيلي والتقارير المتعلقة به، ومناقشة عضوية البنك التجاري الأردني في مجلس إدارته، ومناقشة تقرير الموجودات والمطلوبات، ومراجعة جدول الصلاحيات المالية والإدارية، ومناقشة تقرير اللجان المنبثقة عن مجلس الإدارة، وذلك وفقًا لإفصاح لبورصة فلسطين.

وكان البنك الوطني قد أعلن، الشهر الماضي، عن تعرضه الى حدث تشغيلي مرتبط بعمليات الخزينة تمثل بإجراء حركات غير أصولية على حسابات البنك نفسه، حيث خضع هذا الحدث للمراجعة والتدقيق من قبل الأطراف المعنية وبمتابعة الجهات الرسمية وتمت السيطرة عليه. 

وأكد البنك أن التأثير المالي لهذا الحدث محدود الأثر على البيانات المالية، ولا يؤثر بأي شكل على حسابات وأرصدة العملاء ومتانة البنك المالية. 

والبنك الوطني هو ثاني أكبر بنك فلسطيني، ورفع رأس ماله المدفوع الى ما يقارب 92 مليون دولار، بموجب صفقة الضم والتملك الأخيرة التي قام بها على أعمال البنك التجاري الأردني في فلسطين. 

وشغل الحاج حسن منصب المدير العام للبنك الوطني منذ أواخر العام 2010، قاد البنك خلال هذه الفترة إلى انجازات كبيرة كان من أبرزها تصنيف البنك كالبنك الأسرع نموا في الشرق الأوسط للعام 2014، كما صنف هو شخصيًا ضمن أكثر 50 شخصية مالية مؤثرة في الشرق الأوسط للعام 2016 حسب تصنيف مجلة Global Finance الأمريكية. 

إلى جانب ذلك يشغل الحاج حسن منصب عضو مجلس ادارة البنك الاسلامي الفلسطيني، بالاضافة الى عضوية مجلس أمناء الجامعة العربية الأمريكية، ومجلس إدارة شركة MEPS Palestine.  

في السابق، شغل الحاج حسن العديد من المناصب الهامة والحيوية، ففي العام 2009 عمل مديرا عاما للإدارة العامة للأوراق المالية في هيئة سوق رأس المال الفلسطينية، وتولى قبل ذلك عدة مناصب في سلطة النقد الفلسطينية ومنها: مديرا لدائرتي السلامة الكلية وإدارة الاحتياطي. كانت بدايات مشواره العملي في الجامعة الأمريكية بمدينة جنين والذي عمل فيها محاضرا للعلوم المالية والمحاسبة في كلية التجارة.

يحمل الحاج حسن شهادة الماجستير في العلوم المالية والمحاسبة من جامعة برادفورد في بريطانيا، كما وحصل على شهادة دبلوم عالي في الأسواق المالية من الأكاديمية العربية للعلوم المالية والمصرفية في الأردن، بالإضافة شهادة بكالوريوس في إدارة الأعمال من جامعة بيرزيت. 

Ad