Ad
تعديل ساعات التداول ونسب التغيير اليومي للأسعار في بورصة فلسطين
بتاريخ 2020-9-14- تاريخ التحديث الأخير 2020-9-14
newsGallery-16000852651381.jpeg

صورة توضيحية-تصوير وكالات

رام الله-أخبار المال والأعمال-قررت هيئة سوق رأس المال، يوم الاثنين، تعديل ساعات التداول في بورصة فلسطين، لتعود وفقا لما كان عليه الحال قبل دخول جائحة كورونا.

وأوضحت في بيان، أن القرارات تنص على عودة التداول من الساعة العاشرة صباحا وحتى الواحدة مساءً، وتعديل الحدود القصوى لتذبذب أسعار الأوراق المالية في الجلسة الواحدة للسوق الأول لتصبح 7.5%.

وكانت هيئة سوق رأس المال قد أصدرت في نيسان الماضي مجموعة من الضوابط تماشيا مع حالة الطوارئ المعلنة لمواجهة جائحة كورونا نصت على تقليص ساعات التداول وتقليص الحد الأقصى لتذبذب الأسعار.

وتأتي هذه القرارات وفقا لأحكام قانون الأوراق المالية رقم (12) ونظام التداول الساري في بورصة فلسطين.

بورصة فلسطين تعيد تنظيم إجراءات التداول ابتداء من جلسة الغد 15/09/2020

وأعلنت بورصة فلسطين واستناداً الى قرار هيئة سوق رأس المال، عن إعادة تنظيم إجراءات التداول لتعود كما كانت عليه قبل دخول جائحة كورونا، وبالتالي يكون القرار الصادر عنها بتاريخ 21/04/2020 بشأن الضوابط الخاصة بالتداول فترة الطوارئ لاغٍ، حيث أصدرت الهيئة في نيسان الماضي مجموعة من الضوابط التي نصت على تقليص ساعات التداول وتقليص الحد الأقصى لتذبذب الأسعار تماشيا مع حالة الطوارئ المعلنة لمواجهة جائحة كورونا.

وفي التفاصيل، أوضح الرئيس التنفيذي لبورصة فلسطين أحمد عويضة بأنه واستنادا لما أقره مجلس إدارة هيئة سوق رأس المال ستعود إجراءات جلسة التداول اليومية في البورصة الى ما كانت عليه قبل توقف التداول في بورصة فلسطين بفعل الجائحة في 23 آذار من العام الجاري، بحيث يبدأ التداول المستمر في تمام العاشرة صباحاً وحتى الواحدة ما بعد الظهر، وبناءً عليه تكون فترة ما قبل الافتتاح من الساعة 9:45 صباحاً وحتى الساعة 10:00 صباحاً، وفترة ما قبل الاغلاق من الساعة 13:00 وحتى الساعة 13:30 ويغلق السوق في تمام الساعة 13:30. كما تضمن القرار تعديل الحدود القصوى للتذبذب السعري في الجلسة الواحدة للسوق الأولى الى 7.5% بعد أن كانت تشمل الارتفاع فقط دون الانخفاض ضمن فترة الطوارئ.

وأكد عويضة بأن هذا القرار يأتي للتأكيد على قدرة بورصة فلسطين من العمل وفق ما تتطلب حالة الطوارئ المعلنة في البلاد بشكل طبيعي، حيث يمكن للمستثمرين القيام بتعاملاتهم من خلال الوسائل الإلكترونية المتاحة دون الحاجة للحضور الشخصي لشركات الوساطة ضمن بيئة الكترونية متكاملة. 

Ad