Ad
سدر والزهيري يتفقان على برامج للتعاون في قطاع الاتصالات والمعلومات
بتاريخ 2019-5-15- تاريخ التحديث الأخير 2019-5-15
newsGallery-15579189800821.jpeg

جانب من اللقاء

رام الله-أخبار المال والأعمال-اتفق وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات اسحق سدر، ومدير عام الوكالة الفلسطينية للتعاون الدولي (بيكا) عماد الزهيري، على عدة برامج للتعاون في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

وأكد سدر، خلال اجتماعه مع الزهيري، يوم الثلاثاء، في مقر وزارة الاتصالات بمدينة رام الله، اعتزازه بالوكالة التي تعمل على الترويج للخبرات الفلسطينية في كافة المجالات في الخارج، مشيرا إلى أن فلسطين تضاهي تجارب دولية عديدة، لا سيما في قطاع الاتصالات والمعلوماتية، وتستطيع أن تقدم الكثير على المستوى الدولي.

وأضاف أن الوزارة لديها تجربتها، لا سيما في مجال مركز المعلومات والحكومة الإلكترونية وأمن المعلومات، التي يمكن أن تتبادلها مع دول أخرى.

وقال: "يهمنا إشراك القطاع الخاص الفلسطيني والترويج لإمكاناته، إضافة إلى الشركات الناشئة والرياديين الذين لديهم أفكار إبداعية، وشركات مرشحة لأن تصبح شركات كبرى ومن واجبنا تشجيعهم ودعمهم."

بدوره، أكد الزهيري أن مهمة الوكالة تعزيز برامج التعاون والتنمية وتطوير الشراكات الاستراتيجية بين الخبرات الفلسطينية ونظيراتها الدولية في العديد من المجالات، لا سيما في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الذي يعتبر محركا رئيسيا ورافعة للاقتصاد الوطني والتنمية، ويصب في تعزيز أهداف التنمية المستدامة."

وأضاف الزهيري أن الخبرات الفلسطينية في مجالات تقنية المعلومات والاتصال وخدمات البريد في القطاعين العام والخاص مؤهلة وفق المعايير الدولية، ويمكن أن تكون رافدا للخبرات والمعرفة التخصصية على الساحة الدولية، وسيصار إلى تنظيم برامج مشتركة في دول إفريقية ولاتينية في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ومجالات تنموية ذات صلة.

Ad