Ad
البنك الإسلامي العربي يدعم ويشارك بإضاءة أكبر فانوس رمضاني بالقدس
بتاريخ 2019-5-14- تاريخ التحديث الأخير 2019-5-14
newsGallery-15578321786014.jpeg

أكبر فانوس رمضاني يضيء سماء القدس-تصوير وفا

القدس-أخبار المال والأعمال-قدم البنك الإسلامي العربي دعمه لحفل إضاءة أكبر فانوس رمضاني بمدينة القدس، والذي نظمته جمعية برج اللقلق المجتمعية، ضمن فعاليات "رمضان بالقدس غير".

وشارك في الحفل مئات المقدسيين وأطفالهم ومواطنين من كل المدن الفلسطينية وبحضور وزير شؤون القدس فادي الهدمي وعدد من الشخصيات الرسمية والوطنية، وتخلله أمسية رمضانية وسط بهجة الأطفال وفرح الكبار.

الفعالية التي تنظم للعام الثالث تأكيداً على عروبة مدينة القدس، انطلقت هذا العام بمسيرة حاشدة بعد أداء الركعة الثامنة من صلاة التراويح من أمام باب حطة بالمسجد الأقصى. وشارك في المسيرة فرق المهرجين، ومجموعة كشافة حي البستان سلوان من باب المغاربة بالبلدة القديمة بالقدس، والتقت جميع الفرق والكشافة والمصلين على أرض جمعية برج اللقلق المجتمعية في حي باب حطة، تقدمتها فرقة عائلة الرازم للأناشيد الدينية والتراثية الشعبية التي يرتدي أعضاؤها الزي الشعبي ويستخدمون البيارق والطبول والدفوف.

من جهته، أوضح المدير العام للبنك الإسلامي العربي هاني ناصر بأن رعاية هذا الحدث الرمضاني بمدينة القدس هو جزء من رؤية وخطة البنك في استمرارية المساهمة والمشاركة بكافة الفعاليات المجتمعية المهمة وخصوصاً الدينية منها، إذ يعتبر هذا النشاط الرمضاني الأهم بمدينة القدس لكل عام، وأشار إلى أن البنك الاسلامي العربي يعمل جاهداً على الانخراط بالمجتمع الفلسطيني وبكافة مناسباته باعتباره جزء لا يتجزأ منه سواءً في الضفة الغربية وقطاع غزة والقدس المحتلة والداخل الفلسطيني المحتل.
ودعا جميع أهالي القدس والعائلات الفلسطينية ممن يستطيعون الوصول الى القدس إلى المشاركة بكل الفعاليات الرمضانية والدينية والاجتماعية التي تشهدها المدينة "تأكيداً على حق وجودنا القدس". 

Ad