Ad
البنك الإسلامي الفلسطيني يفتتح مكتبا في قباطية، صور
بتاريخ 2018-12-6- تاريخ التحديث الأخير 2018-12-6
newsGallery-154409450276910.jpeg

جانب من حفل الافتتاح

جنين-BNEWS0-تحت رعاية محافظ سلطة النقد الفلسطينية عزام الشوا، افتتح البنك الإسلامي الفلسطيني مكتبا جديدا في بلدة قباطية جنوب مدينة جنين، لتقديم الخدمات المصرفية المتوافقة مع الشريعة الاسلامية في المنطقة.

وسبق حفل الافتتاح الذي أقيم في بلدة قباطية زيارة لمحافظ سلطة النقد الفلسطينية ومحافظ جنين ورئيس بلدية قباطية، ولفيف من الشخصيات الاعتبارية لمقر المكتب، اطلعوا خلالها على التجهيزات الحديثة التي صممت لمنح العملاء تجربة مميزة تساعدهم على إنجاز معاملاتهم المصرفية بسهولة وأمان، وكان في استقبالهم كل من رئيس مجلس إدارة البنك الإسلامي الفلسطيني ماهر المصري ومدير عام البنك بيان قاسم ومساعده لشبكة التوزيع عماد السعدي ومدير منطقة الشمال في البنك ختام ابو عيطة وعدد من مدراء الدوائر والفروع ومدير وموظفي مكتب قباطية.

وأكد مدير عام البنك الإسلامي الفلسطيني بيان قاسم اهتمام البنك بمنطقة شمال الضفة الغربية لما تشكله من ثقل اقتصادي مهم وللفرص الاستثمارية الواعدة في المنطقة، مشيرا في الوقت ذاته إلى سعي البنك الدؤوب للوصول بالخدمات المصرفية الإسلامية إلى مختلف المناطق ولجميع المواطنين، وذلك انسجاما مع تعليمات وتوجيهات سلطة النقد الفلسطينية بما يخص الشمول المالي.

ولفت قاسم إلى تزايد اعتماد البنك على تطوير منظومته الالكترونية بهدف مواكبة العصر ومنح العملاء خدمات مصرفية بمستوى عال من الاحترافية وبشكل عصري يلبي احتياجاتهم وتطلعاتهم، مستعرضا الخدمات المقدمة من خلال "اسلامي أونلاين" وأنها أيضا متاحة عبر الهواتف الذكية من خلال تطبيق "اسلامي موبايل"، إلى جانب امكانية تواصل العملاء مع حساباتهم مباشرة أثناء استخدامهم لموقع الفيس بوك من خلال خدمة "إسلامي أوتو"، ومن خلال توقيع العديد من اتفاقيات الدفع عبر الانترنت مع الشركات الوطنية التي يتعامل معها المواطنون بشكل دوري.

وقال قاسم "الهدف الرئيسي من تقديم هذه الرزمة من الخدمات هو إرضاء عملائنا ومنحهم قيمة مضافة اثناء تعاملهم مع البنك الإسلامي الفلسطيني"، كاشفا عن استعداد البنك لطرح مجموعة جديدة من الخدمات المتطورة وتوقيع المزيد من الشراكات خلال العام القادم.

وتوجه قاسم بالشكر لسلطة النقد الفلسطينية ممثلة بمحافظها عزام الشوا وكافة طواقم السلطة على ما يبذلونه من جهد لتسهيل عمل الجهاز المصرفي وتوفير الاطر الناظمة له بما يضمن سلامته وسلامة أموال المتعاملين والمستثمرين، كما توجه بالشكر للسلطات المحلية من محافظة وبلدية على ما قدموه من مساعدة للبنك ليتم افتتاح المكتب.

وهنأ محافظ سلطة النقد عزام الشوا البنك الإسلامي الفلسطيني بافتتاح هذا المكتب الجديد في بلدة قباطية العزيزة على الجميع، وهي من أكبر التجمعات السكانية في محافظة جنين الصامدة والغالية على قلوبنا، وهذا استمرار لنهج واستراتيجية سلطة النقد في تعزيز انتشار فروع ومكاتب المصارف لتغطي كافة المناطق. مشيراً إلى أن البنك الإسلامي الفلسطيني بنك حيوي ونشيط ويمتاز بتنوع في منتجاته ومساهماته، ويتواجد في جميع المحافظات الفلسطينية، وفي كثير من المناطق النائية، ويساهم بفعالية وبشكل ملموس في المسؤولية المجتمعية.

وأوضح محافظ سلطة النقد أن أصول المصارف الإسلامية بلغت أكثر من 2.3 مليار دولار، وبلغت ودائع العملاء 1.8 مليار دولار، منها 165 مليون دولار في محافظة جنين، وبلغ إجمالي التسهيلات 1.5 مليار دولار تقريباً، منها 84 مليون دولار في محافظة جنين، وبلغ عدد فروع ومكاتب المصارف الإسلامية 67 فرعاً ومكتباً منتشرة في كافة أرجاء فلسطين، منها 6 في محافظة جنين، وذلك كله حتى 31/10/2018.

وأعرب الشوا عن افتخاره بما حققه الجهاز المصرفي من استقرار ومتانة في الأداء وسرعة في التطور والانتشار، حيث بلغ صافي أصول القطاع المصرفي أكثر من 15.4 مليار دولار، وبلغت ودائع العملاء أكثر من 12 مليار دولار، منها 855 مليون دولار في محافظة جنين، وبلغت محفظة التسهيلات حوالي من 8.3 مليار دولار، منها 367 مليون دولار في محافظة جنين، عدد الفروع والمكاتب: 347، منها 28 في محافظة جنين.

وأشار المحافظ إلى إطلاق الاستراتيجية الوطنية للشمول المالي في فلسطين قبل يومين، تحت رعاية فخامة الرئيس، وأنه قريباً جداً سيتم إطلاق نظام المقاصة الالكترونية، وأن قانون البنك المركزي الفلسطيني يعتبر في المراحل الأخيرة ومن المتوقع إنجازه وإقراره خلال الفترة القريبة القادمة، والعمل جار على بناء الاستراتيجية الوطنية لطرق الدفع الإلكترونية والتي تشمل طرق الدفع عبر الموبايل.

ومن جهته، اعتبر محافظ محافظة جنين اللواء أكرم الرجوب توسع البنك الإسلامي الفلسطيني في المحافظة اضافة نوعية وجديدة من شأنها تنشيط الحركة الاقتصادية والدفع بعجلة الاقتصاد للأمام، داعيا إلى المزيد من التفاعل والتكامل بين المؤسسات الوطنية المختلفة.

كما رحب رئيس بلدية قباطية بالبنك الإسلامي الفلسطيني وضيوفه مؤكدا أن بلدته تفتح أبوابها لكل الجهود الوطنية المخلصة التي تهدف لتنمية المجتمع والنهوض به.

وفي سياق متصل أكدت هيئة الرقابة الشرعية في البنك الإسلامي الفلسطيني على التزام البنك بتقديم خدماته المالية وفق الأسس والمعايير المحاسبية الشرعية ووفق قرارات المجامع الفقهية ذات العلاقة، حيث تعتمد الهيئة على العديد من الأدوات لضمان شرعية المعاملات البنكية المقدمة.

Ad