أخبار البنوك

newsGallery-15476286096861.jpeg

عماد السعدي نائبًا لمدير عام البنك الإسلامي الفلسطيني

رام الله-BNEWS-عين مجلس إدارة البنك الإسلامي الفلسطيني عماد السعدي في منصب نائب المدير العام للبنك.

وأشاد ماهر المصري رئيس مجلس إدارة البنك الإسلامي الفلسطيني بالسعدي خلال فترة عمله في البنك والتي امتدت لما يزيد عن 11 عامًا، مضيفًا "لقد تمكن الأخ عماد السعدي أثناء توليه لمنصب مساعد المدير العام لشبكة التوزيع في البنك من تحقيق انجازات تشكر له فيما يتعلق بتطوير وإدارة شبكة الفروع والمكاتب التابعة للبنك والتي تعد أكبر شبكة مصرفية إسلامية في فلسطين وبشكل انعكس إيجابًا على أداء البنك وتطوره".

واعتبر المصري هذا التعيين دليلا على الثقة الكبيرة التي يوليها المجلس للكفاءات داخل البنك وعلى اهتمامه بتطوير والاستثمار برأس المال البشري المميز، مؤكدًا أنه تم الاعتماد على الكوادر الداخلية للبنك في شغل المواقع المختلفة القيادية منها والتشغيلية بهدف الاستفادة من الخبرات المتراكمة والمميزة داخل المؤسسة.

وتمنى المصري للسيد عماد السعدي التوفيق في المهام الجديدة الموكلة إليه، موقنًا بقدرته على الاستمرار بالأداء المميز والتعاون مع كافة الزملاء لتحقيق أهداف البنك وغاياته بما يضمن تقديم تجربة مصرفية إسلامية مميزة للعملاء وأداء أفضل للبنك وتحقيق لتطلعات المساهمين.

ومن الجدير ذكره أن السيد عماد السعدي حاصل على شهادة الماجستير في الإدارة المالية والمصرفية من جامعة M.S UNIVERSITY –INDIA، وشهادة البكالوريوس في المحاسبة، وكان قد التحق بالعمل في القطاع المصرفي الفلسطيني منذ عام 1993 في بنك فلسطين، وانضم لأسرة البنك الإسلامي الفلسطيني في العام 2007 بمنصب المدير الإقليمي للفروع، ليشغل بعدها منصب مساعد المدير العام لشبكة التوزيع وهو عضو مجلس الإدارة في شركة التكافل للتأمين ممثلا عن البنك الإسلامي الفلسطيني.

كما عمل السعدي سابقًا محاضرًا في الجامعة العربية الأمريكية، ومحاضرًا ومدربًا لموظفي البنوك في معهد فلسطين المصرفي. 

newsGallery-15476262713091.jpeg

بنك فلسطين يرعى مؤتمرًا علميًا في القدس

القدس-BNEWS-نظمت جمعية أمراض الغدد الصم والسكري بالشراكة مع مستشفى الأوغستا فكتوريا - المُطَّلع، برعاية من بنك فلسطين مؤتمرًا علميًا في مدينة القدس تحت شعار "تحدي السكري. ما وراء التوقعات".

وجرى تنظيم المؤتمر تحت إشراف شبكة مسنشفيات القدس الشرقية، بحضور ما يزيد عن 300 طبيب من جميع أنحاء فلسطين.

وتأتي رعاية البنك لهذا المؤتمر انطلاقًا من مسؤوليته الإجتماعية، وضمن الحملة التي أطلقها البنك بالشراكة مع كل من مؤسسة جذور للإنماء الصحي والإجتماعي ومستشفى المطلع للوقاية من الإصابة بالسكري، واستمرارًا لنهجه في دعم كافة القطاعات التنموية في فلسطين بهدف تحقيق منجزات كبيرة على صعيد النهوض بمنظومة القطاع الصحي في فلسطين ودعم الأنشطة التي تساهم في تطوير الممارسات الخاصة لرعاية المرضى في داخل الوطن.

كما شارك في المؤتمر العديد من المحاضرين الدوليين الذين أثروا بخبراتهم جلسات المؤتمر، حيث كان من أبرزهم البروفيسور رالف ديفرونزو، وهو من أهم علماء علم الغدد الصم والسكري في الولايات المتحدة الأمريكية، ود. سارة حيشيمات أخصائية غدد الأطفال من المملكة المتحدة، والبروفيسور لوجي ايسيي أخصائي علاج وجراحة قدم السكري من إيطاليا، ود. عز الدين حسين أخصائي القلب في مستشفى المقاصد، والبروفيسور محمد عبد الغني أخصائي غدد صم وسكري من الولايات المتحدة الأمريكية وهو من أصول فلسطينية، والبروفيسور بشارة بشارات أخصائي طب أسرة، والبروفيسور رفعت الصفدي أخصائي أمراض الكبد من الداخل الفلسطيني عام 48.

وهدف المؤتمر إلى مناقشة ما وصل إليه الطب في علاج أمراض الغدد الصم والسكري في العالم، والإستفادة من التجارب العالمية في علاج المرض، والاطلاع على خبرات الأطباء من مختلف دول العالم في مواكبة التطورات الحديثة بعالم الطب، لرفع المستوى الطبي لدى الطواقم الطبية الفلسطينية.

كما تم خلال المؤتمر عرض ومناقشة كل ما هو جديد وحديث لمقدمي الرعاية الصحية حول المواضيع الرئيسية في الغدد الصم والسكري والأيض، وملامسة الإضطرابات في الغدة النخامية والغدة الدرقية والغدة الكظرية وأمراض السكري واضطرابات العظام الأيضية. 

بالإضافة الى ذلك، تم عرض ومناقشة أهم وأحدث الدراسات والإنجازات العلمية في علاجات أمراض الغدد الصم والسكري، وإستقطاب ثلة من المحاضرين الأكّفاء للتحدث في أكثر من محور في علم أمراض الغدد الصم والسكري ومضاعفاتها، والتي أصبحت الأكثر انتشارًا في العالم وبشكل خاص في مجتمعاتنا. كما تم تقديم أفضل التوصيات فيما يتعلق بالفحوصات السريرية وتقديم البيانات الحديثة ذات الصلة بالأدلة العلمية من أجل تعزيز أفضل الممارسات وتقديم الخدمات الصحية حول الغدد الصم ومرض السكري في فلسطين.

ومن أبرز فعاليات المؤتمر أيضًا، تأكيد المتحدثين حرصهم على أن يكون الكل الفلسطيني ممثلاً في هذا المؤتمر، القدس والضفة وغزة والداخل المحتل والشتات الفلسطيني، مع أهمية التشبيك مع مؤسسات المجتمع المدني العاملة في هذا المجال.

وتناول المتحدثون في المؤتمر لمدة يومين متتاليين عدة محاور أهمها: طرق العلاج الجديدة لأمراض القلب والأوعية الدموية وفرط الكولسترول، ومرض السكري، وعلاج قدم السكري وأمراض الكبد، معتبرين في ذلك أن امراض السكري والغدد الصم تشكل عبئًا في المجتمع العربي بشكل عام والفلسطيني بشكل خاص.

يذكر بأن بنك فلسطين يخصص ما يقارب 5% من أرباحه السنوية الصافية، والتي تشكّل جزءًا أساسيًا من رسالته، لدفع عجلة التنمية الاقتصادية إلى الأمام، وقيمة سامية وواجبًا وطنيًا من واجباته التي يعتز بها، بدعم الجمعيات والمؤسسات الخيرية وتنمية المواهب والابتكارات وتمكين مجتمعنا في كافة المجالات الإنسانية والصحية والثقافية والرياضية والتعليمية. 

newsGallery-15475856496821.jpeg

صفقة على أسهم البنك الوطني ترفع تداولات بورصة فلسطين الى 19 مليون دولار

رام الله-BNEWS-شهدت بورصة فلسطين، اليوم الثلاثاء، صفقة كبيرة على أسهم البنك الوطني رفعت قيمة تداولات الجلسة إلى 19 مليون دولار، في أكبر صفقة تشهدها البورصة منذ منتصف العام 2018.

وتأتي الصفقة ضمن عمليات تسوية بين شركاء سابقين في مجموعة مسار العالمية وصندوق سراج فلسطين، اللذين يديرهما رجل الأعمال بشار المصري، بموجبها تم نقل 11 مليون سهم في البنك الى احد الشركاء السابقين (سمير زريق)، مقابل حصصه في استثمارات اخرى لمجموعة مسار العالمية وصندوق سراج، وبلغت قيمة الصفقة 18 مليون دولار، بسعر 1.7 دولار للسهم.

وأغلق سهم البنك تداولات الجلسة مرتفعا بنسبة 1.19% مقارنة مع اغلاقه لجلسة أمس الاثنين.

واغلق مؤشر "القدس" تداولات الجلسة على 528.28 نقطة منخفضا بمقدار 3 نقاط او بنسبة 0.56%، مدفوعا بانخفاض مؤشرات اربعة من القطاعات الممثلة في البورصة: الخدمات بنسبة 0.44%، والاستثمار بنسبة 0.91%، والبنوك والخدمات المالية بنسبة 1.4%، والتأمين بنسبة 0.19%، فيما اغلق مؤشر قطاع الصناعة تداولات الجلسة دون تغيير.

ومن بين 14 شركة جرى التداول على اسهمها، ارتفع سهما شركتين فقط، هما: البنك الوطني، وبيرزيت للأدوية، واستقرت اسهم 4 شركات، هي: البنك الاسلامي العربي، والبنك الاسلامي الفلسطيني، و"اوريدو"، وفلسطين للتنمية والاستثمار "باديكو".

في المقابل، انخفضت اسهم 8 شركات، هي: بنك الاستثمار الفلسطيني، و"سند" للموارد الانشائية، ومركز نابلس الجراحي، والمجموعة الاهلية للتأمين، وبنك فلسطين، والاتحاد للإعمار والاستثمار، والاتصالات الفلسطينية، وبنك القدس.

وشهدت جلسة التداول الرابعة لهذا الأسبوع 149 صفقة شملت حوالي 11.25 مليون سهم، في تداولات بلغتن قيمتها حوالي 19.1 مليون دولار.

newsGallery-15475499555111.jpeg

’الإسلامي الفلسطيني’ يحتفل بالفائز 12 في حملة ’توفير كريم’

رام الله-BNEWS-احتفل البنك الإسلامي الفلسطيني بالفائز 12 ضمن حملة التوفير "توفير كريم" في فرع البنك في البيرة، بحضور مدير عام البنك بيان قاسم ومساعده للتخطيط والتطوير عاصم المصري ومدير منطقة الوسط وعدد من مدراء الدوائر والفروع ورئيس اتحاد الغرف التجارية خليل رزق ورئيس بلدية البيرة عزام قرعان، إلى جانب عدد من الشخصيات الاعتبارية والرسمية ووسائل الاعلام وعملاء البنك.

وبارك قاسم للمواطن مهند راضي عبد الله من فرع البيرة الفائز بالجائزة الكبرى وقيمتها 125 ألف شيكل ولكافة الفائزين الأحد عشر السابقين في حملة "توفير كريم" خلال العام 2018، والتي قدم خلالها البنك 12 جائزة شهرية قيمة كل منها 125 ألف شيكل نقدًا، إضافة إلى أكثر من 25,000 هدية فورية حصل عليها العملاء بمجرد فتحهم لحساب التوفير أو تغذيتهم لحساباتهم بمبلغ إضافي، شاكرًا للعملاء ثقتهم في البنك الإسلامي الفلسطيني.

وأكد قاسم أن البنك يعمل على تطوير حملاته من أجل تقديم تجربة مصرفية مميزة لعملائه وتعزيزًا لسياسة الشمول المالي التي أطلقتها سلطة النقد الفلسطينية، لافتًا إلى حرص البنك على التميز في طرح الخدمات المصرفية والتنويع في طبيعة القنوات التي يقدم من خلالها الخدمة، عبر زيادة اعتماده على النوافذ غير التقليدية مثل تطبيقات الأجهزة الذكية وأجهزة الحاسوب بالإضافة لإتاحة استخدام الخدمات المصرفية للجمهور أثناء استخدامهم لشبكات التواصل الاجتماعي من خلال خدمة "إسلامي أوتو".

من جهته، أشاد رزق بالبنك الإسلامي الفلسطيني وبدوره في دعم الاقتصاد الوطني، مشيرًا إلى التقدم الكبير الذي أحرزه البنك خلال الفترة الماضية.

كما عبر قرعان عن سعادته بتفاعل المؤسسات الاقتصادية المختلفة مع المجتمع المحلي، لافتًا إلى الدور البارز والمساهمات الفعالة للبنك الإسلامي الفلسطيني.

newsGallery-15474504692472.png

بنك القدس يعلن أسماء الفائزين برحلة عائلية إلى باريس مدفوعة التكاليف

رام الله-BNEWS-أعلن بنك القدس أسماء الفائزين بحملة "ذكرياتك أحلى مع رفيقة دربك بطاقة ماستر كارد بنك القدس الائتمانية"، التي قدمت من خلالها لمستخدمي بطاقة ماستر كارد فرصة الفوز، برحلة عائلية إلى باريس مدفوعة التكاليف.

وفاز بالجائزة كل من رياض جبري جانم - فرع عتيل، وكمال عماد الحسيني- مكتب بيرزيت، حيث فازا برحلة مدفوعة التكاليف إلى باريس، وقامت لجنة السحوبات في بنك القدس بالتواصل مع الفائزين لتسليمهما الجائزتتين.

ومع تسليم هذه الجائزة للفائزين، يكون بنك القدس قد سلّم جائزة الرحلة الثالثة والرابعة لحملة "ذكرياتك أحلى مع رفيقة دربك"، بعد أن تم تسليم جائزة الرحلة الأولى والثانية مع بداية شهر كانون أول الماضي.

وفي تعليق لها بهذه المناسبة، قالت مديرة تطوير البطاقات الائتمانية في بنك القدس رشا قبج: "نقدّم تهانينا للفائزين في هذه الحملة، حيث حرصنا من خلال هذه الحملة الخاصة في بطاقات ماستر كارد الإئتمانية أن نقدم جوائز حصرية ذات محتوى متميز، وأن نكرّم عملائنا الكرام على ثقتهم بالخدمات والمنتجات التي يقدمها بنك القدس وتلبي احتياجات وتطلعات عملائنا سواء الأفراد أو الشركات".

وكان بنك القدس قد أطلق حملتة الترويجية "ذكرياتك أحلى مع رفيقة دربك بطاقة ماستركارد الائتمانية" في بداية شهر تموز من العام 2018 وتستمر لغاية 31/12/2018 وتشمل جميع حاملي بطاقات ماستر كارد بنك القدس الائتمانية بأنواعها الرئيسية والفرعية "فضية، تيتانيوم، وورلد" وتتطلب الحملة من حاملي هذه البطاقات أن يقوموا بعملية الشراء المحلية والخارجية بمجموع مشتريات بقيمة 200$ أو ما يعادلها من العملات الأخرى كحد أدنى، ليدخلوا في السحب على أربعة رحلات عائلية إلى باريس مدفوعة التكاليف شاملة الاقامة وتذاكر السفر، بالاضافة الى تذاكر "مدينة الأحلام ديزني لاند" باريس وجوائز نقدية قيمتها عشرين ألف دولار موزعة على عشرين فائز بحيث تبلغ قيمة كل جائزة ألف دولار.

من جانبهما، عبّر الفائزان بجائزة "ذكرياتك أحلى مع رفيقة دربك بطاقة ماستركارد الائتمانية" عن تقديرهما للخدمات المميزة التي يقدمها بنك القدس والتي تأتي تلبية لاحتياجات وتطلعات عملائه. 

newsGallery-15473698032111.jpeg

بدعم من البنك العربي-استكمال تنفيذ مشروع تحسين البيئة المدرسية

رام الله-تم مؤخرا إنجاز برنامج "تحسين البيئة المدرسية"، الذي يقدم بدعم من البنك العربي وتنفيذ مؤسسة إنجاز فلسطين، وبالتعاون مع وزارة التربية والتعليم العالي، بهدف تحسين البيئة المدرسية وتوفير بيئة صحية سليمة لطلبة المدارس.

ونفذ هذا المشروع للعام الخامس على التوالي لترميم وصيانة 5 مدارس حكومية تم اختيارها بالتنسيق مع وزارة التربية مع تحديد الأولويات للمدارس التي هي بحاجة إلى صيانة وهي: مدرسة ذكور ابن تيمية الأساسية – يطا، ومدرسة بنات كريسة الثانوية – دورا ومدرسة ذكور مسقط الثانوية – العيزرية، ومدرسة بنات كفيرت الثانوية – جنين، ومدرسة بنات زنوبيا الثانوية – طولكرم.

وفي تعليقه، أفاد جمال حوراني، مدير منطقة فلسطين للبنك العربي، أن هذه البرامج التحسينية والتنموية المستدامة تشكل ركيزة مهمة في توفير أجواء ومرافق صحية سليمة وأكثر ملائمة للطلبة، إضافةً إلى ما يتضمنه البرنامج من سلسلة متنوعة من النشاطات التطوعية الأخرى، تشمل ورشات عمل ودورات تدريبية للهيئة التدريسية وكذلك تنفيذ محاضرات التثقيف للطلبة ضمن مقررات مؤسسة إنجاز، إلى جانب تنفيذ نشاطات تطوعية بمشاركة موظفي البنك العربي.

بدوره، أكد بسام ولويل، رئيس مجلس إدارة مؤسسة إنجاز، أن مشروع تحسين البيئة المدرسية ينسجم انسجاماً كاملاً مع رسالة ورؤية وعمل إنجاز لتعزيز فرص الشباب المستقبلية وتأهيلهم لدخول سوق العمل من خلال توفير أجواء تعليمية صحية من شأنها تحفيز الطلبة وتحسين أدائهم الأكاديمي والعلمي، والتركيز على الأعمال التنموية وهو الأمر الذي يساعد المدارس التي شملها المشروع في تقديم الأفضل لطلبتها.

وأشادت المدير العام لمؤسسة إنجاز رانيا قطينة بدور البنك العربي في دعم مؤسسة إنجاز وحرصه الدائم على أن يكون جزءاً من المشاريع التي تهدف إلى تعزيز التوجهات التنموية الشبابية في فلسطين، من خلال تبنيه لمشروع تحسين البيئة المدرسية للعام الخامس على التوالي، الأمر الذي يؤكد على الدور الفعال للبنك العربي في دعم المجتمع بوجه عام والقطاع التعليمي بوجه خاص.

يذكر أن برنامج تحسين البيئة المدرسية ينفذ للعام الخامس على التوالي ليصل بذلك عدد المدارس المستفيدة من البرنامج إلى 23 مدرسة استفاد منها أكثر من 10,000 طالب وطالبة. هذا وقد شهدت أعمال الصيانة لهذا العام نقلة نوعية في تحسين البيئة المدرسية حيث تم معالجة مشكلة الرطوبة وتسريب أسطح البنايات وتصليح الوحدات الصحية، وإعادة تأهيل المشربيات، إلى جانب طلاء بعض الجدران الداخلية والخارجية وتوفير الحماية لبعض المدارس التي تمت صيانة أبوابها ونوافذها. وتمت المباشرة بإجراء كافة أعمال الصيانة المطلوبة لكل مدرسة ومن ثم تسليم المدارس ضمن الجدول الزمني المعد لها مع التأكيد على جاهزيتها من قبل لجنة مكونة من البنك العربي وإنجاز ووزارة التربية.

newsGallery-15473269261501.jpeg

ارزيقات: القبض على منفذي السطو المسلح على البنك الأهلي الاردني ببيت ساحور

بيت لحم-BNEWS-أعلن الناطق الاعلامي باسم الشرطة العقيد لؤي ارزيقات، الجمعة، أن أجهزة (الشرطة والاستخبارات والوقائي)، ألقوا القبض على منفذي السطو المسلح على البنك الاهلي الأردني ببيت ساحور الاربعاء الماضي.

وقال ارزيقات إن الشرطة والأجهزة الأمنية ومنذ لحظة ابلاغها عن وقوع جريمة السطو توجهت للمكان وباشرت بإجراءات البحث والتحري ورفع الأدلة الجنائية ومتابعتها، وربط الخيوط من خلال فريق بحث وتحري من إدارة المباحث العامة بشرطة  بيت لحم والاستخبارات العسكرية وجهاز الامن الوقائي الذي تمكن من كشف ملابسات الجريمة والقاء القبض على ثلاثة أشخاص مشتبه بهم.

وأضاف أن فريق البحث وبمواجهة الاشخاص بالاستدلالات والتحريات التي تم جمعها على مدار الثلاثة أيام اعترفوا بقيامهم بجريمة السطو بعد تخطيط محكم واستخدام مركبة غير قانونية تم حرقها مباشرة بعد الجريمة، وعثرت عليها الشرطة في منطقة عش غراب شرق بيت ساحور، ومركبة اخرى للهروب بها واخفاء المبلغ المسروق.

وأوضح ارزيقات أنه تم ضبط المبلغ المسروق وأدوات الجريمة بحضور النيابة العامة.

newsGallery-15471230751082.png

بنك القدس يعلن الفائزين بجائزة حملة مستخدمي خدمة ’ويسترن يونيون’

رام الله-BNEWS-أعلن بنك القدس مؤخرًا عن قائمة الرابحين المحظوظين بجائزة جهاز هاتف ذكي ضمن الحملة التي تم إطلاقها على خدمة تحويل الاموال ويسترن يونيون لمناسبة أعياد الميلاد المجيد ورأس السنة الميلادية بعنوان "حوالتك بالعيد والهدية على الأكيد".

وتضمنت الحملة مرسلي ومستقبلي حوالات "ويسترن يونيون" كافة من خلال فروع البنك أو من أحد الوكلاء الفرعيين، هذا وتم إجراء السحب واختيار أحدعشر فائزاً عشوائياً من خلال نظام السحوبات الآلي وهم: عبد الكريم عمر عبد القدرة، ونصر أبو عكر، ورمزي سرحان، وجائي محمد يعقوب، وفاطمة علي أبو شريعة، وناديم احمد أبو علوي، ووداد سمارة، ووائل مهدي بامية، وجونتن عاطف أبو زيدة، ومحمد غازي الديك، وشرين حج محمد؛ حيث فاز كل منهم بهاتف ذكي.

وصرّحت نورا حجي مسؤولة وحدة تطوير حوالات ويسترن يوينون في بنك القدس، قائلةً: نهنئ جميع الفائزين بالسحب لهذه الحملة التي تأتي تقديراً من بنك القدس لعملائه، وحرصا منه على مكافأة وكلائه الفرعين لثقتهم بخدماته ومنتجاته، واختيارهم التعامل مع البنك القدس لإرسال واستلام حوالات ويسترن يونيون.

وتأتي هذه الحملة ضمن إستراتيجية بنك القدس لمكافأة مستخدمي حوالات ويسترن يونيون وتوفير العروض المميزة لهم عند استخدامهم نظام الحوالات السريعة "ويسترن يونيون"،  ولأن بنك القدس يحرص دائما على تقديم أفضل الخدمات للمواطنين فهو يسعى إلى تقديم باقة متكاملة من العروض التي تلبي تطلعاتهم بما يتناسب مع إحتياجتهم المختلفة على مدار العام.يذكر أن عملاء بنك القدس على موعد مع الجائزة القيّمة النقدية الكبرى الخاصة بحسابات التوفير التي يقدمها البنك وقيمتها 1،000،000 شيقل.